الخميس , ديسمبر 14 2017
الرئيسية / سياسية / الشرطة الماليزية: تنظيم (داعش) يستغل أزمة الروهينغيا لتجنيد مزيد من المقاتلين في “حربهم المقدسة”

الشرطة الماليزية: تنظيم (داعش) يستغل أزمة الروهينغيا لتجنيد مزيد من المقاتلين في “حربهم المقدسة”

كوالالمبور (الأثير)

أفاد مسؤول في الشرطة الماليزية أن بعض الماليزيين المدعومين من قبل مايعرف بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يقومون باستغلال أزمة الروهينغيا الدائرة في ميانمار، لتجنيد مزيد من المقاتلين فيحربهم المقدسة“.

وقال رئيس مكافحة الإرهاب في الشرطة الماليزية أيوب خان في مؤتمر صحفي أن التنظيم الإرهابي يدعوا إلى محاربة الحكومة الميانمارية، مدعين أنهم يدافعون عن مسلمي الروهينغيا المضطهدين في ولاية (راخين) شمال غرب ميانمار.

وأوضح خان أن بعض العناصر التابعة لـ (داعش) يقومون بنشر صور ومقاطع فيديو من اضطهاد الروهينغيا على وسائل الاعلام الاجتماعية، لكسب تعاطف المسلمين، وتشجيعهم للمشاركة في عملياتهم الإرهابية بالولاية الميانمارية.

وأضافأن دولة ميانمار أقرب إلى ماليزيا من سوريا وجنوب الفلبين حيث يستمر صراع تنظيم الدولة الإسلامية فيهما، فيما أصبحت ولاية (راخين) أحدث مقصد لها في الجهاد، مفيدا أنه تم القبض على بعض المشتبه بهم خلال الأسابيع الماضية.

يذكر أن أعمال العنف الأخيرة في ولاية (راخين) الميانمارية بدأت بعدما هاجم مسلحون من (جيش تحرير روهينغاأراكان) مواقع للشرطة وقاعدة للجيش في 25 أغسطس الماضي، أعقب ذلك هجوما مضادا للجيش الميانماري أسفر عن مقتل ما لايقل عن 400 شخص معظمهم من الروهينغيا.

شاهد أيضاً

استراتيجيات مشددة للشرطة الماليزية مع تصاعد الاعتقالات المرتبطة بتنظيم داعش

كوالالمبور (الأثير) مع ارتفاع عدد الاعتقالات المرتبطة بتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في ماليزيا هذا العام، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *