الخميس , نوفمبر 23 2017
الرئيسية / محلية / القصة الحقيقة للـ “اللاجئة” السورية التي تزوجت حاكما ماليزياً مسنا

القصة الحقيقة للـ “اللاجئة” السورية التي تزوجت حاكما ماليزياً مسنا

كوالالمبور (الأثير)

تداول السوريون وحتى غير السوريين على الشبكات الاجتماعية صوراً لما قالوا عنه حاكم كوالالمبور بماليزيا وهو يتزوج من لاجئة سورية.

خبر الزواج الذي رافقه عدد كبير من الصور قد توحي لك بحقيقة الخبر، ولكن هذه الصور قديمة تعود لعام 2010، وأنّ هذا الشخص ليس حاكما لكوالالمبور الحالي، بل هو حاكم سابق لولاية أخرى وهي سرواك الماليزية، واسمه طيب محمود يبلغ من العمر 81 عاما.

وبالفعل فإن زوجته سورية ولكنها ليست لاجئة كما أشير، واسمها رغد وليد الكردي عمرها 29 عاما عندما تزوجته أي أنها اليوم تبلغ 34 عاما، وهي مطلقة وأم لطفلتين.

وحينها قالت الصحافة الماليزية أنّ زواج الرجل الغني منها بهدف سياسي لأن انتخابات في الولايات كانت تسبق موعد زفافه ليظهر بمظهر أكثر شبابا.

وقد تم حينها تنسيق الزواج من قبل عم رغد وهو روبرت جينيد وهو رجل أعمال سوري يحمل الجنسية الأسترالية، ومدير منتجع ضخم في ماليزيا وهو مولو ماريوت.

وبحسب الصحافة الماليزية فإن جينيد هو الذي سرّع إجراء حفل الزفاف قبل موعد الانتخابات.

وتنحدر رغد الكردي من مدينة دمشق، وهي من مواليد عام 1982، انتقلت مع أسرتها للعيش في السعودية عندما كانت صغيرة، ثم غادرت إلى ماليزيا بعد أن توفي والدها عام 2003.

وعملت رغد في السابق مضيفة طيران، الأمر الذي عرّض حاكم سرواك لانتقادات عدة، إلا أنه دافع عن زواجه آنذاك بالقول إن زوجة أمير بروناي مضيفة جوية أيضا، حسبما ذكر أحد المدونين الماليزيين.

شاهد أيضاً

محكمة ماليزيا تقضي بتغريم سائحة مغربية لعضها إيرانية في صالون تجميل

كوالالمبور (الأثير) أصدرت محكمة الصلح الماليزية حكما بتغريم سائحة مغربية 1000 رينجت ماليزي لعضها يد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *