السبت , نوفمبر 25 2017
الرئيسية / اقتصادية / اهتمام الحكومة الماليزية بنمو قطاع النفط والغاز

اهتمام الحكومة الماليزية بنمو قطاع النفط والغاز

كوالالمبور (الأثير)

يعتبر قطاع النفط والغاز في ماليزيا من الصناعات المهمة، حيث تعتبر ماليزيا ثاني أكبر دولة تصدير الغار الطبيعي المسال بعد قطر، ومن الدول الرئيسية المنتجة للنفط بإنتاج 647 ألف برميل في اليوم الواحد حسب إحصائيات 2015.

وقد قامت الحكومة الماليزية بإصدار العديد من السياسات والحوافز لتعزيز نمو القطاع بما يتوافق مع برنامج الحكومة للتحول الاقتصادي.

وتسعى العديد من شركات النفط والغاز العالمية إلى تأسيس مكاتب إقليمية لها في ماليزيا، وذلك بسبب التغيرات الواقعة في بعض مناطق العالم على الصعيد السياسي والبيئة التجارية، إضافة إلى استعداد ماليزيا لتقديم كفاءات ذات خبرة عالية، وبنية تحتية قوية، وتكنولوجيا متقدمة، وبيئة تجارية محفزة، بتكاليف أقل من بعض دول الجوار.

وتقوم الحكومة الماليزية بمشاريع عديدة مرتبطة بالنفط والغاز، رغم الأوضاع المتذبذبة في القطاع، منها مشروع حلول تخزين النفط الإقليمي، ومشروع تحرير الطلب على الغاز الممتاز، حيث تستهدف تلك المشاريع إسهام ماقيمته 131 مليار رينجت في النمو التدريجي للدخل الوطني، وستخلق حوالي 52 ألف وظيفة بحلول عام 2020.

وتستهدف الحكومة الماليزية في قطاع النفط والغاز والطاقة قيمة 40 مليار دولار في الدخل الوطني الإضافي مع حلول عام 2020، كما تستهدف في هذا القطاع نموا سنويا بواقع 5 في المائة حتى عام 2020.

ويدل على مدى اهتمام الحكومة بهذا القطاع المهم، الأداء المتطور للشركة الوطنية للنفط والغاز (بتروناس)، فقد كشفت نتائج الربع الرابع للسنة المالية الأخيرة للشركة نموا في الأرباح بنسبة 12 في المائة على القاعدة السنوية، على الرغم من انخفاض نسبة الإيرادات بواقع 17 في المائة.

يأتي هذا التقدم حسب مسؤولين حكوميين بعد إصدار الشركة قرارات في العام الماضي بخفض الإنفاق، وخفض رأسمال الاستثمارات بنسبة 22 في المائة، حيث أثبتت هذه القرارات مدى فاعليتها هذا العام، فظهرت الشركة بمرونة أكثر، وذلك بسبب البنية التحتية القوية، ومعايير خفض التكاليف مع تحسين الأداء.

كما دخلت بتروناس خلال العام المنصرم في مشاريع عديدة، منها مشروع مدمج مع إكسون موبيل بعقد قيمته مليار دولار في حقل (تابيس)، وكذلك اتفاقية شراء أرامكو السعودية لأسهم من بتروناس في مشروع للتمرير والبتروكيماويات في جوهور بقيمة 7 مليار دولار

إضافة إلى ذلك، تهتم الحكومة الماليزية بقطاع الطاقة المتجددة، على الرغم من أنه يمثل 1 في المائة من الطاقة في ماليزيا، إلا أن هناك جهودا كبيرة لتوسيع هذا القطاع، مع استدامة مصادر الوقود التقليدية، والتوجه نحو مبادرات لتطوير اقتصاد صديق للبيئة.

شاهد أيضاً

سلسلة مطاعم البيك السعودية تحرص على اكتشاف أسواق آسيان

كوالالمبور (الأثير) أفاد وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي مصطفى محمد أن سلسلة مطاعم (البيك) السعودية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *