السبت , نوفمبر 25 2017
الرئيسية / محلية / تأهب أمني في ماليزيا بعد تهديد متشددين بشن ”حرب مقدسة“ في المنطقة

تأهب أمني في ماليزيا بعد تهديد متشددين بشن ”حرب مقدسة“ في المنطقة

كوالالمبور (الأثير)

رفعت الشرطة الماليزية من حالة التأهب الأمنية بعد نشر متشددين مرتبطين بمايعرف بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) شريط فيديو يدعون فيه المسلمين في جنوب شرق آسيا إلى شنحرب مقدسة، وذلك عقب سلسلة عديدة من الاعتقالات قامت بها الشرطة الماليزية.

ورغم سلسة الاعتقالات التي قامت بها الشرطة الماليزية، ووعودها بالكشف عن تفاصيل الاعتقالات والمتهمين إلا أنه كعادة علميات الشرطة الماليزية لم تكشف حتى اللحظة عن أي تفاصيل حول الاعتقالات التي قامت بها خلال الأيام الماضية.

حملات الاعتقالات

وكان المفتش العام للشرطة الماليزية خالد أبو بكر قد أفاد بأن السلطات الأمنية في البلاد تقوم بتعقب تحركات عدد من الأجانب الذين لهم صلات بجماعات إرهابية دولية، وذلك تزامنا مع اعتقال عدد منهم قبيل انعقاد ألعاب دورة جنوب شرق آسيا المقامة حاليا في ماليزيا.

وذكر خالد أبو بكر خلال مؤتمر صحفي، أن الشرطة قامت بشن حملة اعتقالات لعدد من المشتبه تورطهم في تنظيمات دولية مسلحة، موضحا أنهم من جنسيات ماليزية وأجنبية حيث يتم احتجازهم في شعبة مكافحة الإرهاب بالشرطة.

وأكد بأن الشرطة  والجيش الماليزي مستعدون للتعامل مع العنف في المناطق السياحية والأماكن العامة في البلاد قائلالقد تمكنا من اعتقال عدد من المشتبه بهم مؤخرا، وسيتم الكشف عن تفاصيل الاعتقالات في وقت لاحق“.

وأشار إلى أن السلطات الأمنية الماليزية تتخذ إجراءات وتدابير أمنية وقائية في جميع أرجاء البلاد وجميع مداخلها الجوية والبرية والبحرية، لاسيما بعد الهجمات الإرهابية التي وقعت في مدينة برشلونة الإسبانية مؤخرا.

شريط الفيديو

من جهته وصف رئيس قسم مكافحة الإرهاب في الشرطة الماليزية أيوب خان مايدين في تصريح صحفي شريط الفيديو الذي نشره تنظيم داعش في الفلبين بالقوي، مفيدا أنهيؤجج المشاعر ويلهم اتباع (داعش) في ماليزيا واندونيسيا للجهاد في مدينة (مرواي) جنوب الفلبين“.

وأضافبالنسبة للمسلمين المتعصبين فإن المشاهد التي ظهرت في الفيديو لاسيما كسر الصليب سيثير شغفهم بالقتال، مفيدا أنه تم اعتقال على العديد من المقاتلين المشتبه بهم على الحدود الماليزيةالفلبينية، إلا أنه لم يذكر عدد المعتقلين.

وأوضح أنه منذ بدء الحصار في مدينة مراوي الفلبينية شهدت ماليزيا أنشطة متزايدة لخلايا الدولة الإسلامية والتي حاولت الدخول إلى جنوب الفلبين من خلال مدن ماليزية في ولاية صباح الواقعة على الحدود مع الفلبين.

محتوى الشريط

ويظهر في شريط الفيديو الذي نشره مقاتلون من مدينة (مراوي) شبانا مسلحون يطلقون النار على كنيسة كاثوليكية، ويقومون بكسر صليب كبير، إضافة إلى العديد من تماثيل مريم العذراء، مستحضرا مشاهد من تدمير القطع الأثرية القديمة في متحف الموصل بالعراق عندما استولى تنظيم الدولة على المدينة في عام 2015.

وحث مقاتل يدعى أبو اليمان خلال شريط الفيديو المسلمين في اندونيسيا وماليزيا وبروناي وتايلاند وسنغافورة على الهجرة إلى مدينة (مراوي) للجهاد ضد القوات المسلحة الفلبينية التي تقاتلهم منذ 23 من مايو الماضي.

الأوضاع في مرواي

وأسفر القتال الدائر في مدينة (مراوي) عن مقتل 700 شخص، من بينهم 528 مسلحا، و122 جنديا، و45 مدنيا، فيما تم إجلاء حوالي 200 ألف من سكان المدينة، ولم يزل أكثر من 500 مدني محتجزين كرهائن داخلها.

وكان الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي قد فرض الأحكام العرفية على كامل جزيرة (مينداناو) جنوب الفلبين منذ مايو الماضي إثر سيطرة مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة مراوي، فيما لم تزل القوات الفلبينية تحاصر مسلحين تابعين للتنظيم في المدينة منذ حوالي أربعة أشهر، رغم العمليات العسكرية المكثفة التي شملت ضربات جوية وقصف براجمات صواريخ.

شاهد أيضاً

ملك ماليزيا يفوز بشراء لوحة سيارة برقم مميز قيمتها 385 ألف رينجت

كوتا بارو (الأثير) فاز الملك الماليزي محمد الخامس بمناقصة عرض لشراء لوحة سيارة مسجلة برقم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *