الجمعة , أكتوبر 20 2017
الرئيسية / سياسية / زاهد حميدي: جهود ماليزيا في مكافحة الارهاب تحظى بثقة العالم

زاهد حميدي: جهود ماليزيا في مكافحة الارهاب تحظى بثقة العالم

زاهد حميدي جهود ماليزيا في مكافحة الارهاب تحظى بثقة العالم

كوالالمبور (الأثير)

أكد نائب رئيس الوزراء الماليزي أحمد زاهد حميدي أن الإطار القانوني والتنظيمي الذي تطبقتهما ماليزيا في جهودها لمحاربة تمويل الأنشطة الارهابية “حظيت بثقة العالم”.

وقال أن الإطار ساهم في استقرار النظام المالي، وتنمية الاقتصاد الماليزي، مبينا أن قانون مكافحة غسل الأموال، وقانون مكافحة تمويل الارهاب 2001 يفرض على المؤسسات المالية أن تبلغ عن الصفقات المشبوهة فورا لوحدة الاستخبارات المالية التابعة للبنك المركزي الماليزي.

وأضاف حميدي الذي يشغل منصب وزير الداخلية أيضا ” أن عدد الهجمات الارهابية في ارتفاع مستمر، والعلاقة بين هذه الهجمات والتمويل الارهابي واضحة جدا”، مفيدا أن المجموعات الإرهابية تحتاج دائما إلى المصادر المالية لاعداد مرافق التدريب، وحيازة اأاسلحة، والسفر من أجل تنفيذ أنشطتها الارهابية.

وشدد على أنه ينبغي على السلطات أن تلاحق أولئك المجرمين، وتبذل الجهود لتقليص ومنع تمويل المنظمات الإرهابية لأجل إضعاف وتحييد العملية الإرهابية.

وتابع أنه نتيجة هذا الالتزام والجهود المتواصلة التي أظهرتها ماليزيا في منع تبييض الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب، تم منح ماليزيا عضوية مجموعة العمل المالي لمكافحة تبييض الأموال العام الماضي.

واستطرد قائلا “إن المجتمع الدولي قد اعترف بماليزيا كعضو ملتزم بجد في جهودها لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب”.

يذكر أن مجموعة العمل المالي أنشأت في عام 1989 من قبل مجموعة الدول الصناعية السبع في باريس، وتعمل في وضع المعايير وتعزيز التنفيذ الفعال للتدابير القانونية والتنظيمية والتشغيلية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب والتهديدات ذات الصلة بنزاهة النظام المالي الدولي.

شاهد أيضاً

15 منظمة إسلامية تقدم بلاغا للشرطة لوقف تحرك تبشيري في ماليزيا

شاه عالم (الأثير) قدمت 15 منظمة إسلامية غير حكومية في ماليزيا بلاغا للشرطة ضد رئيسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *