الأربعاء , أغسطس 23 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / سياحية / قرية أسماك النيمو.. وجهة سياحة جديدة لمحبي الغوص في ولاية باهانغ الماليزية

قرية أسماك النيمو.. وجهة سياحة جديدة لمحبي الغوص في ولاية باهانغ الماليزية

كوانتان (الأثير)

تعتبر قرية أسماك النيمو (كامبونغ نيمو Kampung Nemo)، أحدث منتج سياحي لمحبي رياضة الغوص في ولاية باهانغ الماليزية، حيث تعتبر هذه القرية محمية للسمك المهرج ذا الألوان الزاهية المعروف باسم (نيمو).

وقال رئيس هيئة السياحة والثقافة في ولاية باهانغ محمد شاركار شمس الدين، في مؤتمر صحفي عقب حفل التدشين، إن القرية التي تبلغ مساحة ملعب كرة القدم، تقع على عمق يتراوح بين 8 و 14 مترا تحت سطح البحر.

وتقع قرية نيمو على بعد حوالي ثمانية كيلومترات من شاطئ بالوك في مدينة كوانتان، وتضم 14 بيتا من الشعاب الاصطناعية المصنوعة من السيليكا وكربونات الكالسيوم والبيرلايت والصخور البركانية.

وأشار إلى أن السلطات في الولاية تجري مناقشات مع الإدارة البحرية في إذا ما كانت قرية نيمو مناسبة لتكون منتجعا بحريا سياحيا، يقدم خدمات ومرافقة متكاملة، وذلك لإعطائها قيمة إضافية.

وأضاف بأن فكرة إنشاء وتنفيذ القرية تنسب إلى شركة (باسديك)، وذلك لتقديم نوع مختلف من برامج المسؤولية الاجتماعية للشركات، بالتعاون مكتب وزارة السياحة والثقافة في ولاية باهانغ، وعدد من المنتجعات السياحية ومراكز الغوص.

وتوقع المسؤول الماليزي أن تحظي قرية نيمو بإقبال كبير من الغواصين المحليين والدوليين، مشيدا بمثل هذه المبادرات الاجتماعية والاستثمارية التي تسعى إلى توعية الشعب لتقدير الحياة البحرية، بحيث يمكن تطويرها كمنتجات للسياحة البيئية.

يشار إلى أن سمك المهرج هو من فصيلة الأسماك التي تعيش في المياه الدافئة في المحيط الهندي والهادي في جنوب شرق آسيا واليابان والمنطقة الهندية الماليزية، وفي شمال غرب أستراليا.

ويتمتع سمك المهرج بشعبية كبيرة لدى الغواصين، وكذلك عند المربيين الهواة للأسماك البحرية، وذلك بسبب ألوانه الجميلة، إضافة إلى نمط حياته الفريدة.

شاهد أيضاً

للمرة الثانية.. ماليزيا تقرر تأجيل فرض ضريبة السياحة الجديدة إلى سبتمبر القادم

كولالمبور (الأثير) قررت الحكومة الماليزية تأجيل فرض ضريبة السياحة الجديدة إلى سبتمبر المقبل، بعد أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *