الأربعاء , ديسمبر 13 2017
الرئيسية / تكنولوجية / ماليزيا تحجب لعبة فيديو “تهدد الانسجام الديني“

ماليزيا تحجب لعبة فيديو “تهدد الانسجام الديني“

كوالالمبور (الأثير)

حجبت السلطات الماليزية لعبة القتال ثنائية الأبعاد التي تحمل الاسم Fight of Gods أو حرب الآلهة، بسببتهديدها للانسجام الديني، وهي لعبة صدرت على متجر (ستريم) عن طريق الناشر (بي كيوب).

اللعبة تحتوي على الكثير من الشخصيات الخيالية و التاريخية مثل أودين، وزوس، وأماتيراسو، وأثينا، إلا أنها تحتوي أيضا على بوذا والمسيح عيسى عليه السلام.

بسبب ذلك، قامت الحكومة الماليزية بحظر المتجر في البلاد بأكملها، وذلك حتى تمنع الولوج إلى هذه اللعبة، رغم أن هناك الكثير من الدول مثل أستراليا التي تقوم بحظر بعض الألعاب من وقت إلى آخر، لكنها لا تقوم بحظر المتجر بأكمله.

وقال وزير المعلومات والاتصالات الماليزي صالح سعيد كرواك باللعبة تحط من شأن الديانات ورموزها القيادية، مما يشكل خطرا كبيرا على وحدة المجتمع و تناغمه“.

وأكد بأن ماليزيا تحترم كل الثقافات والحساسية تجاه الديانات، لذا فإن بيع وتوزيع مثل هذه الألعاب التي لا تكترث بالقضايا الحساسة في الديانات يجب أن يوقف فورا.

من جهته، أصدر ناشر اللعبة بيانا رسميا لتوضيح موقفه ورأيه تجاه قرار الحكومة الماليزية، قائلالم نتلقى أية اتصالات من الحكومة الماليزية.. على أية حال تُشير التقارير إلى أن ماليزيا قد حظرت المتجر بأكمله من أجل منع الولوج إلى اللعبة“.

وتحمل هذه اللعبة روع الدعابة تجاه المواضيع الدينية بنفس الطريقة الموجودة في وسائل التسلية والترفيه الأخرى مثل التلفاز، والأفلام، والكتب و المسرح.

ويؤكد ناشر اللعبة أنها لا تروج لأي أجندة دينية، وليست مصممة للإساءة إلى أي معتقد، فالوصف الرسمي للعبة عبر وسائل التوزيع الرقمية يدلل على طبيعتها ومحتواها بصورة واضحة، و ذلك حتى يقرر الأشخاص بأنفسهم إن كانوا يرغبون بلعبها أم لا.

أما مسؤولو المتجر فقد قاموا بحذف اللعبة من المتجر الماليزي، لكن المتجر لا زال محظورا من طرف بعض مزودي خدمة الانترنت في ماليزيا.

شاهد أيضاً

مسؤول ماليزي: جميع وسائل الإعلام في ماليزيا تخضع لقانون 588

كوالالمبور (الأثير) أكد مسؤول ماليزي أن جميع أنواع وسائل الإعلام بما في ذلك البوابات الأخبارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *