الجمعة , أكتوبر 20 2017
الرئيسية / سياسية / ماليزيا والولايات المتحدة تؤكدان أهمية تعزيز الشراكة الشاملة في بيان مشترك

ماليزيا والولايات المتحدة تؤكدان أهمية تعزيز الشراكة الشاملة في بيان مشترك

كوالالمبور (الأثير)

أفاد البيان المشترك الذي أصدرته ماليزيا والولايات المتحدة، تأكيد الدولتين على أهمية تعزيز الشراكة الشاملة، وذلك في ختام زيارة رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبدالرزاق الرسمية للولايات المتحدة خلال الفترة ما بين 11 وحتى 13 سبتمبر الجاري.

وأفاد البيان أن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب استضاف رئيس الوزراء الماليزي في البيت الأبيض، لتعزيز الشراكة الشاملة بين البلدين، تزامنا مع احتفال البلدين بالذكرى الستين للعلاقات الثنائية.

وذكر البيان أن الولايات المتحدة وماليزيا تتقاسمان تاريخا طويلا من التعاون الوثيق القائم على العلاقات الاقتصادية والمصالح الأمنية المتبادلة. وتعهد الزعيمان على مواصلة بناء هذه العلاقة من خلال تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية والأمنية والشعبية.

تهديدات كوريا الشمالية

واعترف الرئيس ترامب ورئيس الوزراء نجيب في البيان بالتهديد الخطير الذي تمثله جمهورية كوريا الشمالية في تحقيق الأمن والاستقرار في منطقة آسيا والمحيط الهادي، معربين عن قلقهما إزاء التجارب النووية والصواريخ الباليستية لكوريا الشمالية التي تعد انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن الدولي، وستزيد تصعيد التوترات في المنطقة.

وأكد الجانبان مجددا دعمهما لإنهاء أزمة الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية، حاثين جميع الأطراف على تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي، كما رحب الرئيس ترامب قيام رئيس الوزراء نجيب  بتحركات أكثر من قرارات مجلس الأمن الدولي، بما في ذلك مراجعة علاقاته الدبلوماسية وروابطه التجارية مع كوريا الشمالية.

العلاقات التجارية والاقتصادية

وتعهد الزعيمان في البيان بتعزيز العلاقات الاقتصادية لخلق الفرص التجارية لكلا البلدين، مما يعكس العلاقة التجارية الطويلة والقوية بينمها، معترفين بأهمية المناقشات المنتظمة في الاتفاق الإطاري للتجارة والاستثمار لتعزيز العلاقة التجارية بين البلدين، وذلك من خلال إزالة الحواجز في القطاعات الرئيسية.

وأعلن الجانبان عزمهما على مواصلة توفير الفرص التجارية والاستثمارية في قطاعي النقل والطاقة، مرحبين بتوقيع مذكرة تفاهم بين شركة الطيران الماليزية وشركة (بوينغ) الأمريكية لشراء ثمانية طائرات (بوينغ 787-9 دريملينرز)، وحقوق شراء ثمانية طائرات إضافية من طراز (737 ماكس)، وصيانة أسطول الناقل الوطني الماليزي بقيمة إجمالية محتملة تبلغ 4 مليار دولار أمريكي.

ورحب الزعيمان بمشاركة القطاع الخاص الأمريكي في تطوير مشروع كوالالمبور وسنغافورة للسكك الحديدية السريعة، كما التزم البلدان باستعراض الأطر التنظيمية بهدف تسهيل الاستثمار في اقتصادات كل منهما.

وأكد الجانبان مجددا التزامهما بمبادئ الشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة ودول آسيان، واستمرار تنفيذ المبادئ التي قررها قادة آسيان والولايات المتحدة في إعلان سونيلاند لعام 2016، مؤكدين أيضا تأييدهم للجهود المشتركة الرامية إلى إنشاء مجتمع آسيان 2025، مستعرضين الذكرى الخمسين لتأسيس آسيان، والذكرى الأربعين للعلاقات بين الولايات المتحدة وآسيان.

قضية بحر الصين الجنوبي

وحسب البيان، فقد ناقش رئيس الوزراء نجيب والرئيس ترامب المسائل المتعلقة ببحر الصين الجنوبي، مشددين على أهمية ضمان الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة، بما في ذلك الأمن البحري وحرية الملاحة والرحلات الجوية وغيرها.

وأكد الزعيمان على أهمية التمسك بالنظام البحري القائم على القواعد والالتزام به، داعين جميع الأطراف المتنازعة إلى تنفيذ التزاماتها القانونية الدولية بحسن نية، وتجنب التهديد بالقوة أو استخدامها أو التخويف أو الإكراه.

ودعوا كذلك جميع الأطراف المتنازعة إلى ممارسة ضبط النفس في الاضطلاع بالأنشطة والامتناع عن العمل الذي من شأنه أن يضعف الثقة ويزيد من حدة التوتر، بما في ذلك عسكرة المناطق المتنازعة عليها.

وأكد الزعيمان مجددا أن جميع المطالبات البحرية للدول يجب أن تقوم على أسس عملية وقانونية، وأن يتم حل النزاعات وفقا للقانون الدولي على النحو المبين في اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار لعام 1982.

تهديدات تنظيم داعش

وتعهد الزعيمان من خلال البيان، على تعزيز التعاون لمواجهة التهديدات المتزايدة لتنظيم داعش في جنوب شرق آسيا، مؤكدين على أهمية تعزيز قدرة المجتمعات المحلية على الوقوف أمام هذا التيار المتطرف، والاحترام المتبادل للحدود الدينية والعرقية.

وبصفتهما شركاء في المعركة ضد داعش، أشار الزعيمان إلى تعهد ماليزيا بتقديم مليون دولار أمريكي للمساعدات الإنسانية في المناطق المحررة من داعش في دول الشرق الأوسط، كما أعلن رئيس الوزراء نجيب عن التزام ماليزيا بتنفيذ اتفاقيات تبادل البيانات مع الولايات المتحدة.

شاهد أيضاً

15 منظمة إسلامية تقدم بلاغا للشرطة لوقف تحرك تبشيري في ماليزيا

شاه عالم (الأثير) قدمت 15 منظمة إسلامية غير حكومية في ماليزيا بلاغا للشرطة ضد رئيسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *