الخميس , نوفمبر 23 2017
الرئيسية / تعليمية / من كوالالمبور.. ممثل الإيسيسكو يؤكد أهمية التعاون بين جامعات العالم الإسلامي في مجال الجودة والتخطيط والاعتماد الأكاديمي

من كوالالمبور.. ممثل الإيسيسكو يؤكد أهمية التعاون بين جامعات العالم الإسلامي في مجال الجودة والتخطيط والاعتماد الأكاديمي

 

الدكتور يوسف كريشان (يسار) يتسلم درعا تذكاريا من الدكتور عبدالعزيز برغوث
الدكتور يوسف كريشان (يسار) يتسلم درعا تذكاريا من الدكتور عبدالعزيز برغوث

كوالالمبور (الأثير)

أكد خبير البرامج في المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم (إيسيسكو) الدكتور يوسف عوض كريشان، على أهمية التعاون بين جامعات العالم الإسلامي في مختلف المجالات، وخاصة في مجال الجودة والتخطيط والاعتماد الأكاديمي، وذلك خلال اجتماع الخبراء الخاص بالتعاون بين الجامعات الأعضاء في اتحاد جامعات العالم الإسلامي لتطوير آلية قياس لتعزيز قدرات البحث العلمي والجودة الشاملة مبنية على مؤشرات الأداء، والذي عقد هنا من الفترة مابين 21 وحتى 22 ديسمبر الجاري.

وقال يوسف عوض كريشان الذي يمثل الأمين العام والمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم (إيسيسكو) الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، أن هذا الاجتماع يأتي في إطار مشروع الهيئة الإسلامية للجودة والإعتماد الذي تحتضنه الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا الرائدة والعريقة في مجال البحوث، وذلك بموجب القرارات المتعاقبة التي اتخذت في هذا الشأن من قبل دورات المجلس والمؤتمر العام لاتحاد جامعات العالم الإسلامي.

ويهدف اجتماع الخبراء الأكاديميين الذي نظمته الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، بالتعاون مع اتحاد جامعات العالم الإسلامي، والمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم (إيسيسكو)، إلى دراسة مقترح بتطوير معايير وآليات تطبيقية لتقويم قدرات الجامعات في مجالات البحث والجودة الشاملة، ودراسة إمكانية تبني هذه المعايير والآلية لتصبح أداة لتقوية الجامعات في مجالات قدراتها البحثية وقدرات الجودة الشاملة.

كما يهدف إلى دراسة إمكانية توقيع مذكرات تعاون بين الجامعات الأعضاء فيما بينها وبينها وبين الإتحاد لتعزيز التعاون المشترك في تطبيق المؤشرات من أجل تعزيز قدرات البحث العلمي والجودة الشاملة، ومناقشة إمكانية تطوير برامج تدريبية لصالح الجامعات الأعضاء من أجل تعزيز قدرات البحث والجودة من خلال تطبيق معايير وألية قياس قدرات البحث والجودة.

وشارك في الاجتماع جامعات عربية وإسلامية من ماليزيا، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المغربية، والإمارات العربية المتحدة، وإيران، وإندونيسيا، وتركيا، وباكستان، وأوغندا، والغابون، واليمن، والجزائر، حيث عمد المنظمون على استقطاب خبراء من جميع جامعات العالم الإسلامي، استنادا إلى التوزيع الجغرافي.

شاهد أيضاً

كوالالمبور تسعى إلى الحصول على لقب العاصمة العالمية للكتاب في عام 2020

كوالالمبور (الأثير) تسعى السلطات الماليزية إلى حصول مدينة كوالالمبور على لقب العاصمة العالمية للكتاب في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *