السبت , نوفمبر 25 2017
الرئيسية / دينية / وزير التعليم الماليزي يجدد التزامه بمكافحة انتشار تعاطي المخدرات بين المراهقين والأطفال بعد حريق المدرسة الدينية

وزير التعليم الماليزي يجدد التزامه بمكافحة انتشار تعاطي المخدرات بين المراهقين والأطفال بعد حريق المدرسة الدينية

كوالالمبور (الأثير)

جدد وزير التعليم الماليزي ماهدزير خالد التزام وزارته بمكافحة انتشار تعاطي المخدرات بين المراهقين والأطفال في سن الدراسة، وذلك بعد اكتشاف الشرطة بأن أعمار المتسببين في الحريق الكارثي الذي وأودى بحياة 23 شخصا في مدرسة دار القرآن (اتفاقية) بالعاصمة كوالالمبور تتراوح أعمارهم ما بين 11 و18 عاما، فيما أثبتت التحاليل الطبية أنهم يتعاطون المخدرات.

وقال خالد أثناء زيارته لمقر المدرسة المنكوبة، أنه سيتم تنفيذ برامج وأنشطة مختلفة في المدارس لتثقيف الأطفال، وإذكاء وعيهم بخطر المخدرات، قائلاالتحدي بالنسبة لنا هو مواصلة تحسين نمط الحياة والقيم الأخلاقية للشعب“.

وأضافلم أقل أن القيم الأخلاقية للشعب قد انخفضت، ولكن أعتقد أن هناك عناصر خارجية مختلفة تؤثر على البشر في وقتنا الراهن، مقارنة بالماضي“.

وأشار إلى أن وزارة التعليم حددت ما مجموعها 402 مدرسة في جميع أنحاء البلاد باعتبارهانقاطا ساخنةللمشاكل التأديبية والمخدرات، مفيدا أن ذلك جزء من الجهود الرامية لمكافحة تعاطي المخدرات بين الشباب والأطفال في سن الدراسة.

شاهد أيضاً

منظمات ماليزية غير حكومية تحتج ضد تقرير الأمم المتحدة حول انتهاك التحالف الإسلامي لحقوق الأطفال في اليمن

كوالالمبور (الأثير) سلمت منظمات وجمعيات ماليزية غير حكومية مذكرة احتجاج للمسؤولين في مبنى الأمم المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *